نسخة تجريبية من الموقع الإلكتروني بحلته الجديدة
الرئيسية » الشباب والمتطوعين »

انشطة وبرامج الشباب والمتطوعين

المتطوعون هم جزء فعّال في تنفيذ البرامج والخدمات التي تقدمها فروع ودوائر الجمعية في الوطن والشتات في الأوضاع العادية والطارئة. 

  • بلغ عدد المتطوعين في الجمعية عام 2022 ،  7910  متطوعين و متطوعات
  • برنامج المتطوع الصغير ، حيث بلغ عدد المسجلين 240 متطوعا ومتطوعة  .
  • متطوعو الجامعات. 
  • متطوعون دوليون .
  • ففي مجال الصحة النفسية، يساهم المئات (219 ) متطوعا ومتطوعة المتخصصين  في تنفيذ برامج الدعم النفسي الاجتماعي المقدمة للفئات المختلفة.
  • هناك أكثر من 1720 متطوعا متخصصا في برنامج ادارة مواجهة الكوارث، وينفذون أنشطة مجتمعية وصحية وإغاثية متعددة، بالاضافة الى مشاركتهم في اجراء تدريبات متخصصة ومناورات، بالشراكة مع المؤسسات ذات الصلة.
  • يساهم أكثر من 2755  متطوعا مؤهلا ومتخصص في مجال الاسعاف والطوارئ، فمنهم من يدعم الخدمات الاسعافية في الجمعية، حسب الحاجة. ويشارك هؤلاء المتطوعون في تقديم خدمات الاسعاف والطوارئ خلال المسيرات والمهرجانات الكبيرة، والمناسبات الوطنية، إلى جانب تغطية  الأنشطة الرياضية العديدة.
  • هناك لجان التوعية المجتمعية التي تضم أكثر من 1956 متطوعة يعملن ضمن برنامج التثقيف الصحي والتوعية المجتمعية، موزعات على القرى والتجمعات السكانية في كافة المحافظات، ويعملن على تعزيز دور المرأة الفلسطينية في الأرياف، وتعميق مفهوم العمل التطوعي في المجتمع. عدا عن تنفيذ العديد من البرامج والأنشطة المجتمعية المختلفة، وتعزيز مفهوم العمل الصحي المجتمعي كذلك. وقد لاقى هذا البرنامج قبولاً وتفهماً ودعماً لا محدوداً ، من الجمعية، أولاً، ومن المجتمع المحلي ثانياً. وقد ساعدت هذه اللجان الجمعية في تعميق مفهوم العمل التطوعي وتعزيز مكانته الوطنية والانسانية في فلسطين وفي المخيمات الفلسطينية في الشتات و بخاصة في لبنان و سورية .
  • تقوم الجمعية، عبر برنامج المتطوعين، حيث يبلغ 4019 متطوعا ومتطوعة ، بإقامة المخيمات الصيفية للأطفال والفتيان والشباب بالتنسيق مع قسم الشباب في الجمعية. وتقيم الجمعية  سنوياً عشرات المخيمات الصيفية في مناطق مختلفة من الضفة الغربية وقطاع غزة والشتات، يشارك فيها ويشرف عليها المتطوعون أنفسهم.
  • يشارك متطوعو الجمعية أيضاً في الأنشطة البيئية، وأعمال تنظيف الأحياء والأزقة، وأعمال الدهان، إلى جانب المساعدة في تنظيف ساحات المدارس والمؤسسات العامة، وزراعة الأشجار، وقطف الزيتون وتنسيق الحدائق.
  • يقوم المتطوعون، كذلك، بتنظيم حملات مختلفة لدعم الفئات الاجتماعية المهمشة، وبخاصة المزارعين في موسم قطف الزيتون وزراعة الأشجار المثمرة.

تعمل الجمعية ضمن برامجهاعلى تأهيل وإعداد القيادات الشابة، واكساب الشباب العديد من المهارات المتعلقة بالشؤون الحياتية والإدارية، عبر العديد من الدورات والمحاضرات، والمخيمات، وحلقات النقاش في الوطن والخارج.

ويتميز عمل الشباب في الجمعية بالمشاركة في عدد من البرامج والمخيمات والمعسكرات الشبابية، التي تقيمها المنظمات الدولية الشريكة، في فلسطين، والخارج، ويحظون بتمثيل الوطن والجمعية في المحافل الدولية.

وإلى جانب ذلك، تنفذ الجمعية، برنامج الرياضة في الهواء الطلق، الهادف إلى توظيف الطاقات المكبوتة عند الشباب ،عبر التفريغ النفسي الرياضي ، في الهواء الطلق.
وينشط المتطوعون في تنفيذ برنامج آخر، بالتعاون مع الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، لحث الشباب على لعب دور فاعل في تغيير سلوك المجتمع، بواسطة سلسلة من التدريبات والفعاليات والألعاب تنمي قدراتهم العقلية والروحانية والبدنية.

وتقدم خمسة مراكز مجتمعية تابعة للجمعية في بيت لحم والخليل وجنين ونابلس وغزة، البرامج الثقافية والتوعوية، إلى جانب الأنشطة الرياضية والترفيهية، والمخيمات والرحلات.